الأربعاء، 22 أغسطس، 2012

ثورة 24 اغسطس وتخطيط الأخوان

ماسيفعله الأخوان لن يكون مفاجأة, ولكنه تكتيك قديم وأسلوب أخواني روتيني معروف ومستخدم من ايام مبارك, أن الثورة بعد غد, أنهم يحشدون الرأي والجمهور من فترة على أن الثورة ستكون دموية وأنهم سيقابلون العنف بالعنف, على الرغم من ان الثوار أعلنوا أنها سلمية سلمية, ولكن في الحقيقة أن الأخوان وتنظيماتهم السرية سيتغلغلون بداخل الثورة ليعتدوا على المنشأت ويثيروا الثوار ويحولونها لعنف ليجدوا الحجة في الرد على العنف بالعنف من جانب الدولة والسلطة والبوليس وربما الجيش ولا يلومهم أحد, هذا هو التخطيط الأخواني الشيطاني, ولكن الثوار ليسوا بالسذج, لأنهم منسقين لجان تفتيش وتنظيم ليفتشون كل المنضمين للثورة ليتثبتوا من خلوهم من الاسلحة والمعدات, ولكن للاسف لن يستطيعوا ان يفتشوا ضمائر المشاركين وحسن نيتهم ومقصدهم

ليست هناك تعليقات: