الأحد، 27 فبراير، 2011

الشريف (المعروف بأنه كلب للسادات الأخوانجي المتعصب ومن بعده مبارك السفاح الحرامي هو من حرض على ضرب المتظاهرين في موقعة الجمل


كتب : احمد يوسف

أدلى محمود صبرة المدير السابق بمكتب الرئيس مبارك بمعلومة تذاع لاول مرة والتى تؤكد ماقيل عن تورط شخصيات سياسية كبيرة ونواب فى مجلس الشعب فى احداث موقعة الجمل.
أكد صبرة فى مقابلة مع برنامج الحياة اليوم أن النائب احمد سميح نائب مجلس الشعب المستقيل من الحزب الوطنى اخبره ان امين التنظيم بالجيزة اتصل به واخبره بأن السيد صفوت الشريف اتصل به ليبلغ سميح بأن يستغل شعبيته فى دائرته ويحضر 5 آلاف بلطجى
ويذهب بهم الى ميدان التحرير لتفريق المظاهرات التى تطالب بتنحى الرئيس واسقاط النظام الا ان النائب رفض وفضل الاستقالة.
وكانت احداث الاربعاء الدامى والتى راح ضحية اعمال البلطجة فيها عشرات الشهداء يقف ورائها نواب من مجلس الشعب قاموا بدفع مبالغ مالية لآلاف البلطجية لضرب وقتل شباب التحرير.


الوفد

ليست هناك تعليقات: