الجمعة، 14 ديسمبر، 2012

وبدأ التزوير من قبل ان يبدأ الأستفتاء



 القضاة يكشفون التزوير: 74 قاضياً معتذراً فى قوائم المشرفين على الاستفتاء
كشفت مصادر قضائية عن إدراج 74 قاضياً معتذراً عن عدم الإشراف على استفتاء الدستور فى كشوف المشرفين، ما أصاب اللجنة العليا للانتخابات بارتباك شديد، قبل ساعات من بدء الاستفتاء. وأضافت المصادر أن حالة الارتباك بدأت عندما لاحظ أحد قضاة محكمة جنوب القاهرة الابتدائية إدراج اسمه ضمن كشوف القضاة المشرفين رغم تقدمه باعتذار مكتوب إلى اللجنة العليا للانتخابات ورئيس المحكمة، وبعدها تم اكتشاف أسماء 74 قاضياً يعملون بمحكمة جنوب القاهرة وحدها، قدموا اعتذارات عن عدم الإشراف ولا تزال أسماؤهم مدرجة بكشوف توزيع القضاة على اللجان الانتخابية، وتوقعت المصادر أن تشهد معظم لجان الاستفتاء إغلاقا تاما لعدم وجود قضاة بها. وأكد المستشار أحمد قناوى، عضو مجلس إدارة نادى القضاة، لـ«الوطن»، ارتفاع نسبة المعتذرين عن عدم الإشراف ضمن الموزعين على اللجان إلى ثلث الكشوف فى ظل عدم وجود أعداد احتياطية كافية لسد هذا العجز الكبير.

ليست هناك تعليقات: