الأحد، 4 نوفمبر، 2012

عادل حمودة: صعود الأسلاميين أنهى القضية الفلسطينية


حمودة: رومنى يتبنى عقيدة أن الإخوان منظمة إرهابية 


محمد سعد



قال الكاتب الصحفى عادل حمودة، أن الجمهوريين الامريكين متشددين فى عقيدهم،
ومرشحهم للرئاسة ميت رومني، يتبنى عقيدة أن الاخوان المسلمين منظمة ارهابية، مشيرا الى أن الجمهوريين لا يتمتعون بالمرونة الكافية لكنهم عنصريين، لانهم كارهين لكل من هو ملون غير ابيض، متوقعا أن يكون ورمنى اكثر تشددا على الانظمة العربية
وخاصة قضية المعنونة العسكرية لمصر.

وحول الموقف المصرى تجاه القضية الفلسطينية، أشار حموده خلال لقائه ببرنامج"أخر النهار" على فضائية "النهار"، الى أن الحكومة المصرية أعطت للفلسطينين حقوق واسعة فى الحصول على الجنسية المصرية، حيث أعطى القانون المصرى لكل الفلسطينين الحق بالتمتع بالجنسية المصرية، كما يسمح القانون بازدواج الجنسية المصرية الفلسطينية، حتى لمن هم من أصول اسرائلية، مطالبا بتقيد هذه المزايا بأن تكون على الأقل لمن هم من أصول فلسطينية خالصة.

وأضاف حمودة أن هناك خطر قادم من وجود اتجاه لإقامة إمارة إسلامية تمتد من غزة الى العريش، مطالبا بقيام الخبراء والمتخصصين لعرض كيفية حماية الاراضى المصرية، ومنتقدا فى الوقت نفسه، حصر القضية الفلسطينية فى الاهتمام بقطاع غزة دون غيره من بقية أراضى فلسطين، قائلا: أن "صعود الاسلامين الى الحكم بعد ثورات الربيع العربى انهى القضية الفلسطينية وحصرها فى غزة".

ليست هناك تعليقات: