الأحد، 2 سبتمبر، 2012

خداع الشعب, برنامج الرئيس يعتمد على وجود خطة ومشروع للنهضة بينما الشاطر يعترف بعدم وجود اي مشروع



صحيفة المشهد العدد "32"
على موسى – محمود عدوي
عبد الغفار شكر: الهدف تأخير المحاسبة
كريمة الحفناوى: خطأ فادح فيحق الرئيس
الإخوان: لدينا مشروع النهضة.. وتصريحات"الشاطر" تم تحريفها
فاجأ المهندس خيرت الشاطر - النائب الأول لمرشدجماعة الإخوان المسلمين - الرأي العام المصري، بتصريحاته الأخيرة حول مشروع النهضة والتي كشف خلالها أن جماعة الإخوان المسلمين لا تمتلك "مشروعًا للنهضة" وهو مايعنى عدم امتلاك الرئيس محمد مرسي برنامجًا انتخابيًّا عكس ما روج له خلال الانتخابات الرئاسية وهو ما وصفه البعضُ خداعًا لجموع الشعب المصري.
جاء ذلك في فيديو أخذ له خلال مؤتمر مع "جبهة إنقاذ الثورة" في 14 أغسطس 2012: "إنه لا يوجد برنامج واضح ومحدد ونهائي، موجها اللوم والعتاب إلى وسائل الإعلام التي فهمت مشروع النهضة خطأ."
يعقب عبد الغفار شكر - المتحدث باسم التحالف الاشتراكي المصري – قائلا: إن الهدف الأساسي من تصريحات خيرت الشاطر هو تأخير المحاسبة والمسائلة عن خداعهم للشعب ووعودهم بالتنمية أثناء إجراء انتخابات رئاسة الجمهورية.
وأوضح أن الشاطر صرح بعدم وجود مشروع للنهضة في الوقت الحالي حتى يتمكنوا من تهدئه الشعب المصري الذي أعطاهم الثقة عندما لا يجدوا شيئًا ملموسًا قد حدث على أرض الواقع.
وقالت كريمة الحفناوي - الناشطة السياسية -: إن كان "الشاطر" صادق في عدم وجود مشروع للنهضة فإن الرئيس مرسي قدم وعودًا مزيفة للشعب الذي أعطاه ثقة بعد حكم ظالم استمر لأكثر من ثلاثين عامًا، مشيرة إلى أن الوعود الانتخابية إذا كانت تنتهى بمجرد الانتهاء من الانتخابات فإن ذلك خطأ فادح في حق الرئيس يقابله عدم ثقة من المواطنين، وأوضحت إذا كان مكتب الإرشاد ليس له علاقة بالرئيس مثلما يتردد فكيف للشاطر أن يتحدث عن مشروع قدمه مرسي للشعب على أنه مشروعه الانتخابي الذي يقوم على نهضة مصر ثم يكذبه. اعتبر الدكتور مجدي قرقر - القيادي بحزب العمل - إلى أن نائب المرشد صحيح في مجمله، موضحا أن حزب الحرية والعدالة عندما قام بترشيح الدكتور محمد مرسي لرئاسة الجمهورية كان لديه رؤية للنهضة وليس مشروعًا استراتيجيًّا كامل المعالم والملامح التي يفهم منها الاستراتيجية الكاملة، مضيفا تسمية مشروع النهضة ما هى إلا رؤية للحوار والتدقيق.
وقال قرقر: إنه بنجاح مرسي أصبحت هذه الرؤية حقا لمصر وللمصريين وإن على الجميع أن يساهم وأن يدلي بدلوه في مراجعة تلك الرؤية وتحويلها إلى خطة استراتيجية وخطة تنفيذيه خلال الأعوام القادمة.
من جانبه أكد الدكتور محمود غزلان ـ المتحدث الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين ـ على وجود مشروع للنهضة تم تجميعه على مدار الفترة الماضية منذ عدة سنوات وتم تجميعه من حوالى 20 دولة حول العالم تحت إشراف المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للجماعة.
واستنكر غزلان خلال تصريحه لـ"المشهد" تحريف التصريحات خاصة التي تخرج من جانب أعضاء الجماعة قائلا: "هذا ما تعودنا عليه منذ فترة ممن يطالبون بالحرية".
واختتم حديثه بالتأكيد على وجود مشروع للنهضة تمت دراسته على أعلى المستويات العلمية وأنه جار التنسيق والحوار على كيفية تنفيذه.

المشهد

ليست هناك تعليقات: