الأربعاء، 10 أغسطس، 2011

اليهوذايات هل سيكونون السبب في القضاء على الأثباط في مصر

كلنا نعرف ان الهنود الحٌمر هم أصحاب الوطن الامريكي الأصليين والأساسيين وكذلك الاقباط هم أصحاب مصر الأساسيين والأصليين 
الهنود الحمر إنقرضوا لأسباب تاريخية وسياسية أنا عن نفسي أجهلها تماما ولكن بي إعتباري قبطي وأفتخر بهذة القبطية حفيدة ووريثة الحضارة الفرعونية العريقة أتخوف تماما من أن يكون مصير الأقباط مصير الهنود الحمر 
في بداية الغزو (( الفتح )) العربي لمصر كانت مصر كلها قبطية فجميع سكان الأقباط قي ذلك الوقت كانوا أقباط والآن أصبحوا حوالي 20 % من الشعب المصري أي الأقباط عندهم فاقد بما يوازي 80 % من تعدادهم .. فلماذا هذا الفاقد .. !! ؟؟ 
توجد أسباب خارجية أجبرت الأقباط علي الانقراض منها :: 
الأضطهاد وفرض الجزية من قٍبل الفاتحين والغزاة والمأرخين ( كٌتّاب التاريخ ) الثقاة والمشهود لهم بالحيدة والنذاهة والتدقيق والعلمية يذكرون وقائع من الاضطهاد الذي وقع علي الاقباط من الفاتحين تشيب لها الغربان وتقشعر لها الأبدان وتوخذ لها الضمائر أمثال الجبرتي وإبن المقفع وأبن العسال ويوحنا النيقوسي وغيرهم الكثير والكثير .. !! ؟؟ 
هذا من الأسباب الخارجية التي أدت الي فاقد 80% من الأقباط ولكي نكون منصفين كذلك توجد من الأسباب الداخلية الخاصة بالأقباط أنفسهم أدت الي ذلك وساعدت علي حدوث ذلك فنعيب الزمان والعيب فينا وأكبر عدو للأقباط هم بعض من الأقباط للأسف الشديد فيهوذا موجود عبر كل العصور والأزمنة وهكذا كٌتب علي الأقباط أن يشربوا من كأس يهوذا ( كأس المرار الطافح ) الذي لا يريد أن ينتحر ولا يموت ولا ينتهي ولا يندم كما فعل يهوذا الاولاني .. !! ؟؟ 
ومن أمثلة كأس المرار الطافح الذي يتجرعة حتي الثمالة الاقباط البسطاء من المحسوبين علي الاقباط ويدعون من نشطاء الاقباط ما يلي :: 
* مجموعة لم ولن تتعدي أصابع اليدين تشكل هيئة قبطية عامة تتحدث بأسم الأقباط .. فمن أنتم .. !! ؟؟ ومن فوضكم بذلك .. !! ؟؟ وما هي الجهة التي تحرككم .. !! ؟؟ ومن ورائكم .. !! ؟؟ وما
 
مدي إرتباطكم بكنيستكم وشعبكم القبطي .. !! ؟؟ 
للأسف هذة المجموعة تنقصها الحنكة السياسية وينقصها الذكاء السياسي وينقصها العمل النضالي التراكمي وينقصها الدهاء التفاوضي وينقصها الحكمة والحنكة في العمل الميداني 
ودليلنا علي ذلك بدلاً من تفاوضهم مع التيّارات الليبرالية والعلمانية والوطنية الموجودة داخل مصر والتنسيق مع هذة التيارات المدنية والحزبية لصالح الوطن والقضية القبطية الحقوقية الأنسانية العادلة تفاوضهم مع التيّارات الوهابية الفاشستية الهتلرية المتسعودة التي لا تؤمن بالأوطان ولا تؤمن بالمواطنة وتنظر للآخر وخاصة الأقباط أنة يجب أن يرحلوا فليس لهم بيننا وطن ولا حقوق كما قال شيخ غزوة الصناديق فكيف أجلس مع هؤلاء .. !! ؟؟ 
بجلوسي مع هؤلاء سوف أعطيهم الشرعية الدولية التي يحلموا بها حيث بهذا الجلوس والتفاوض يقدموا أنفسهم للعالم نحن (( ديموقراطيين ونحترم الآخر )) كنوع من التقيّة لحين التمكين ثم بعد ذلك العينة بينة في السودان والصومال وباكستان والسعودية وأفغانستان 
ومن الأخطاء الشنيعة والقاتلة لزعيم هذة المجموعة يقوم بعمل دعاية للمرشح الأخواني للرئاسة ( عبد المنعم أبو الفتوح ) ويقوم بتسويقة داخل الوسط القبطي وهنا كارثة أكبر 
ملحوظة :: يوجد ثلاث مرشحين للرئاسة من التيّارات المتأسلمة هم (( سليم العوا - عبد المنعم ابو الفتوح - خالد أبوإسماعيل بن الشيخ صلاح ابو اسماعيل )) فهم 3× 1 مثل الشامبو .. !! ؟؟ 
بيقدموا نفسهم للبسطاء علي أنهم ( مع الأخوان إخوانيين ومع العلمانيين هم علمانيين ومع السلفيين هم من السلف الصالح ) .. !! ؟؟ 
فهذا الشامبو 3 × 1 هو أقوي مبيد للديموقراطية .. فلا جلوس ولا تفاوض ولا إعتراف مع هذة الجماعات التي تقود مصر الي غياهب المجهول والتي ترفع شعار نسائكم وأموالكم ( نساء واموال الاقباط ) غنائم لنا .. ؟ 
* يوجد ناشط قبطي آخر يجتمع مع السفير السعودي في جلسة مغلقة وإنفرادية ما يقرب من الساعتين فلماذا الجلسة مغلقة .. !! ؟؟ ولماذا كانت الجلسة إنفرادية .. !! ؟؟ فهل كانوا يمارسوا نوع من أنواع العٌهر السياسي داخل الغرفة المغلقة .. !! ؟؟ أم كانوا بيلعبوا سيجة .. !! ؟؟ أم ماذا يا هذا .. !! ؟؟ 
في خمسينيات وأربعينيات وثلاثينيات القرن الماضي كان المندوب السامي البريطاني يدير ويحكم مصر من داخل السفارة البريطانية في قصر الدوبارة والآن هل السفير السعودي يقوم بنفس الدور ولكن علي الأتجاة المعاكس ومن داخل السفارة السعودية حيث سيف المٌعز وذهبة .. !! ؟؟ 
هذة بعض وليس كل الأمثلة التي ستؤدي بالأقباط لمصيرهم المحتوم مصير الهنود الحمر بسبب هؤلاء وأؤلائك 
ولكن .. كلا والف كلا الشعب القبطي هو الشعب الوحيد الذي إستضاف السيد المسيح والعائلة المقدسة وهو الشعب الوحيد الذي أخذ بركة السيد المسيح ( مبارك شعبي مصر ) فالأقباط هم شعب المسيح ولذلك سينهض الأقباط برغم العثرات والصعاب والالمات 
سينهض الأقباط وسيقودون قاطرة المواطنة والديموقراطية داخل مصر وسيكون الأقباط هم القوة الصلبة والمنيعة لمنع سعودة ووهبنة مصر ولذلك الاقباط سيدفعون الثمن دائما نتيجة هذا الموقف الوطني التقدمي الديموقراطي المصري الخالص 
الاقباط هم دمائهم التي إرتوت منها التربة المصرية ومازالت ترتوي فهم المنار والفنار لتقدم مصر الي الافضل وبدون الاقباط ستكون مصر مثل الصومال وأفغانستان .. !! ؟؟ 
فيا أيها اليهوذات إذا كنتم تريدون مصر جوعانة مثل (( الصومال )) ومفككة مثل (( السودان )) ومضطربة مثل (( أفغانستان )) ومكبوتة وغير مستقرة مثل مملكة الشر الوهابية (( السعودية )) عليكم بالتحاور والتفاوض مع التيارات الوهابية الفاشستية الهتلرية المتسعودة والعنيفة والجافة والطاردة للآخر الديني وخاصة الأقباط 
* كنيستنا القبطية :: 
حسنا فعلت كنيستنا القبطية بعدم حضورها الأفطار الرمضاني لجماعة الأخوان المسلمين . فحضور كنيستنا لهذا الحفل يعني ضمنا الأعتراف بفكر وسياسة جماعة الأخوان 
فالكنيسة القبطية كنيسة وطنية عريقة تؤمن بالوطن علي أنة وطن يعيش فينا وليس وطن نعيش فية بعكس هذة الجماعة التي تقول طظ في الوطن وإللي في الوطن وأبو الوطن .. !! ؟؟ 
الناشط الحقوقي 
د / فوزي هرمينا

ليست هناك تعليقات: