السبت، 22 يونيو، 2013

مرسي والأخوان يتخبطون

مليونية لا للعنف لم تكن مليونية وأيضا كانت تدعو للعنف, والتهديد والوعيد وكان رؤوس المدعويين فيها المجرمين والأرهابيين وأصحاب السوابق فما بالك بباقي الحضور!!!
الشعب يريد الحرية, الشعب لم يتخلص من ديكتاتور صغير يترأس عصابة كبيرة من أفراد الشعب عامة وتكاتف الجميع ثلاثون سنة على مص دم البلد ليبدلهم بجماعة أرهابية بقيادة غبي أستبن شخشيخه في يد هذه الجماعة الصغيرة يريدون أن يمصوا البلد كلها في شفطة واحدة وقطمه واحده, مافعله مبارك في ثلاثون سنه من فساد فاقه مرسي وعصابته في سنه واحدة, الشعب يجوع ويعاني من الأزمات بدون أي بوادر أو خطط لحلها ولكن ما يراه الشعب تكالب هذه الجماعه على جمع الغنائم وتقسيم المراكز بينهم بدون مراعاة للشعب ومطالبه وعندما رأوا ما يستطيع هذا الشعب فعله بهم, أرتعبوا وتخبطوا ولا يدرون ماهم فاعلونه ليحتفظوا بالغنيمه ولا تفلت من أيديهم وترجع لأصحابها, لأنهم لو أستردوها لحاكموا هؤلاء القتلة الحراميه المجرمين الأرهابيين السوابق والمعفي عنهم بعفو رئاسي من الأستبن مرسي بدون وجه حق لأنه فقط حامي المجرمين

ليست هناك تعليقات: