الخميس، 22 نوفمبر، 2012

الرئيس المنتخب مرسي يقوم بأنقلاب للأطاحة بالديمقراطية وبالقضاء ويعلنها ثورة لأعلاء الديكتاتورية ويسانده فيها الأسلاميون


"أقباط بلا قيود": قرارات مرسى تمثل اعتداء صارخا على القضاء 
الجمعة، 23 نوفمبر 2012 - 01:15

 أقباط بلا قيود
كتب محمد فهيم عبد الغفار


قالت حركة "أقباط بلا قيود"، إن القرارات التى صدرت فى شكل إعلان دستورى تمثل اعتداء صارخا على القضاء واستقلالية مؤسساته، وذلك تعليقا على بيان الرئيس محمد مرسى الذى أصدره مساء الخميس.

وأضافت الحركة -فى بيان صحفى- أن هذا الإعلان الدستورى يضرب الثورة فى مقتل ويرسخ لحكم استبدادى يقوده فصيل واحد يسيطر على كل مقاليد السلطة فى البلاد.

واعتبر الناشط القبطى شريف رمزى مؤسس الحركة، أن الإعلان الدستورى يطعن فى هيبة القضاء ويضرب بأحكامه عرض الحائط، ومحاولة لتيار اﻹسلام السياسى للاستئثار بالسلطة، مما يعنى دخول البلاد نفق مظلم ويعيدها إلى النقطة صفر.

وأكدت الحركة أن مصر تحتاج لثورة جديدة ضد استبداد وهيمنة ذلك التيار.

فيما أعلنت الحركة، عن مشاركتها فى مليونية الجمعة، معربة عن معارضتها لقرارات الرئيس والمطالبة بإسقاط الجمعية التأسيسية للدستور.

ليست هناك تعليقات: