الأحد، 14 أكتوبر، 2012

بالفيديو - شفيق للإخوان: انتهي زمن المماليك .. ومصر "معكم" تتعرض لإبتزاز منظم






أحمد شفيق
كتب فاتن غلاب 

أكد الفريق أحمد شفيق المرشح الخاسر فى الإنتخابات الرئاسية على ان مصر تواجه فى هذه المرحلة لحظات عصيبة ، حيث أنها تضع أمال الشعب المصري فى التغيير ولاصلاح على مفصلة الإهدار ، والتى ستعود بمصرنا ليس قبل ثورة يناير بل الى عصور ماقبل الديمقراطية ".
وقال شفيق في فيديو تم نشره اليوم :"حيث تأكد أننا لسنا فى طريق تحقيق الحرية ، ولسنا فى طريق تحقيق العدالة ، تلك الأهداف السامية التى سعى اليها شعب مصر ، لقد أثبت ما مررنا به أن الصراع الحالى هو صراع قائم بين كل الشعب بجميع طوائفة ، وفى جانب اخر يقف فصيل يعتقد أنه يستطيع أن يسيطر على الشعب ، ومن المستحيل ان يرهن الشعب مصيره برغبات جماعة تلعب من أجل مصالحها ".
وأضاف شفيق :" لقد إنتهى زمن المماليك ، وسوف ينتهى زمن البطاشين الذين يريدون فرض سيطرتهم ، المواطنون المصريون ، المواطنات المصريات بنى بلدى من كل الأطياف لقد وقع تعدى سافراً على القضاء ، يؤكد ان النظام المنتخب قد أخل بتعاهدته ، وأن نتائج الإنتخابات تخلق ديكتاتوراً جديداً ، لقد تبين للمصرين وسريعا قيام الحكم على تعاهدات فاشلة ، وعجزه عن تحقيق عهود الـ100 يوم ، يدرك المصريون أننا مهددون بمخاطر الافلاس والتى تحاول الحكومة الهرب منها ، ان المصريين يضجون الأن من عمليات الابتزاز المنظمة من جانب الجماعة ، كما يتم تصفية الحساب مع أصحاب الرأى ، وفوق كل هذا نتابع الأن الترويج السافر لإستصدار قوانين استثنائية ، كما أن القائمين يصرون على ترويع المجتمع عن طريق المليشيات لكل من يعترض ، إن التعدى على حرية التظاهر يمثل ارهاب صريح للمواطنين وتهديدا لكل من يكون معارضا ، ولا شك أن المجتمع قد أدرك من الذى يتعدى على المبانى الحكومية ، والسفرات خلال الأيام الماضية ، مختتماً حديثه بإنتقاد الجمعية التأسيسية لوضع الدستور.

ليست هناك تعليقات: