الجمعة، 22 يونيو، 2012

رجائي عطية : شفيق رئيساً للجمهورية خلال ساعات وأطالب مرسى بكشف سبب اعتقاله الغامض







أكد المحامي و المفكر السياسي رجائي عطية أن الدكتور محمد مرسي ليس فائز في جولة الاعادة، و أنه في الساعات القليلة المقبلة سيتم الاعلان عن فوز الفريق أحمد شفيق بانتخابات الرئاسة .
و قال فى تصريحات لفضائية '' صدى البلد '' أن وفقاً لمعلومات شبه مؤكدة لديه تم ضبط حالات تزوير ليست بالقليله لصالح مرسي، مشيراً إلى أن الشعب لن يسمح بالمصادره على حريته و اعلان فوز مرشح لم يفوز .
وحول المؤتمرات الصحفية التي عقدها كلاً المرشحين شدد عطية أن الفريق أحمد شفيق خرج في مؤتمر للدفاع الشرعي، و لتوضيح الموقف الحقيقي للشعب المصري،قائلاً : '' هو موقف المضطر'' .
و أضاف أن الدكتور محمد مرسي يتصرف مثل اليائس، لأنه أدرك الصورة تماماً، حيث أسفرت الطعون عن ظهور بعض الخبايا و عمليات التزوير المتعمده في الانتخابات.
و أكد المحامى الشهير أنه لازال يأمل أن يغلب العقل على قيادات جماعة الاخوان المسلمين، و يتصرفون بحكمه في الساعات القليلة المقبلة، مؤكداً أن اللجوء الى استخدام العنف لن يرتضيه الشعب المصري بمسلميه و أقباطه
و أضاف المفكر السياسي أن الجموع المحتشدة بميدان التحرير بالتأكيد لا تمثل الشعب المصري.
و أوضح أنه يتحدى أن يعلن الدكتور مرسي عن سبب اعتقاله يوم 27 يناير 2011 ، مناشداً الجهات المختصة أن تعلن عن سبب اعتقاله فى هذا اليوم، حيث أنه أمر غاية في الخطورة ويتعلق بأمن الدولة

وقال أنه لن ييأس من استكمال واجبه الوطني عن طريق حث جماعة الاخوان المسلمين على التراجع عن مواقفهم، و الكف عن ترويع أهل مصر حال فوز الفريق شفيق بالرئاسة.
و استنكر من نبرة الاضطهاد التي يتحدث بها جماعة الاخوان المسلمين، و تكرار القول بأن المجلس العسكري يتعمد في استبعادهم من المشهد السياسي، قائلا : '' قرار المجلس العسكري ليس الا تأكيدا للحكم الصادر من المحكمة الدستورية العليا '' .
و أضاف أن مصر لم تتحول في ليلة و ضحاها الى خونه يستهدفون الاخوان و يهدفون الى التنكيل بهم، فهذه هي الحقيقة المثبته بواقع الأدله و القانون.
و أشار الى أن الاخوان هم المتسبب الأول في حكم المحكمة الدستورية العليا و الذي قضى بعدم دستورية قانون العزل السياسي و حل البرلمان، حيث أنهم قبلوا بقوانين غير دستورية من البداية .

ليست هناك تعليقات: